مدرج الكولوسيوم بإطلالة جديدة

بعد قرابة ثلاث سنوات من أعمال الترميم والصيانة، أنجزت بشكل نهائي الأعمال القائمة في موقع مدرج الكولوسيوم في مدينة روما. تم تمويل الأعمال والورشات من قبل جهات خاصة ضمن مشاريع عديدة، ترغب الحكومة الإيطالية في تطبيقها على عدد من المعالم التاريخية المعرضة للهلاك والضرر الفني على طول البلاد. فعلى هذا النهج وتحديداً في مدينة روما تم تمويل أعمال الصيانة في ساحة إسبانيا، وساحة الشعب، ونافورة تريفي، إضافة إلى ساحات ونوافير وقصور أخرى.

الهدف الرئيسي من أعمال الترميم في المدرج، كان تدعيم القناطر والأعمدة، وتنظيف المَعْلم من آثار الغبار والعوادم المتراكة على مدى العقود الماضية. على مدى ثلاث سنوات شاركت ورشات عديدة ضمت حوالي ٧٠ مختصاً، بين معماري، ومرمّم، وأثاري، وفني للقيام بأعمال تدعيم دقيقة جداً.

كلفة الأعمال في المدرج الروماني الذي بُني في سبعينيات القرن الأول الميلادي، قدرت بحوالي ٢٥ مليون يورو، مولتها مجموعة تودز للأحذية الفاخرة. فالكولوسيوم يعد الرمز التاريخي للإمبراطورية الرومانية في روما، وهو أكثر المعالم التاريخية إستقطاباً للزوار في إيطاليا، يحج إليه سنوياً أكثر من خمسة ملايين سائح من مختلف بقاع الأرض.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s